منتديات الفردوس المفقود
عزيزي الزائر يشرفنا إنضمامك لأسرة المنتدي بالضغط علي كلمة التسجيل وإن كنت عضوا في المنتدي فبادر بالضغط علي كلمة دخول وأكتب أسمك وكلمة السر فنحن في إنتظارك لتنضم إلينا

منتديات الفردوس المفقود

منتدى للابداع والتربية والترفيه
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورالمنشوراتس .و .جبحـثالمجموعاتالتسجيلدخول
أخي الزائر بعد تسجيلك بالمنتدى سيعمل مدير المنتدى على تنشيط عضويتك ..وشكرا
اهلا وسهلا بك يا زائر
الى كل أعضاء الفردوس المفقود وطاقم الاشراف والمراقبة والادارة المرجو ايلاء الردود عناية خاصة
مطلوب مشرفين لجميع الاقسام
Google 1+
Google 1+
التبادل الاعلاني

انشاء منتدى مجاني




شاطر | 
 

 القصة القصيرة جداً في العراق

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
أمين
كاتب موهوب
كاتب موهوب
avatar

الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 867
نقاط : 1256
السٌّمعَة : 12
تاريخ التسجيل : 12/12/2011
العمل/الترفيه : لاشيء

مُساهمةموضوع: القصة القصيرة جداً في العراق   الأربعاء سبتمبر 26, 2012 3:29 pm

القصة القصيرة جداً في العراق
النص حين يوثق التجربة

قراءة: نواف خلف السنجاري

صدر عن المديرية العامة لتربية نينوى / شعبة الشؤون الأدبية كتاب جديد يحمل رقم (25) ضمن سلسلة الإصدارات، من إعداد وتقديم القاص والروائي هيثم بهنام بردى بعنوان (القصة القصيرة جداً في العراق)، والكتاب هو دراسة توثق مسيرة القصة القصيرة جداً في العراق منذ ثلاثينات القرن الماضي وإلى يومنا هذا.
قبل الخوض في عرض الكتاب لابد لنا أن نعرف: إن المتابع لمسيرة (ق.ق.ج) في العراق سيجابه الكثير من المعوقات منها: أن الكثير من القصاصين لم يثبتوا مصطلح (قصة قصيرة جداً) على متون أغلفة كتبهم، السبب الآخر أن بعض الكتّاب ممن لهم تجربة طويلة ونشروا العشرات من (ق.ق.ج) في الصحف والمجلات والدوريات لكنهم للأسف لم يجمعوا نتاجهم في كتاب ما صعب مهمة الإطلاع عليها ودراستها، وأخيراً ندرة الكتب والدراسات المترجمة والعربية التي تناولت هذا الفن وصعوبة الحصول على المجاميع القصصية التي صدرت منذ فترات بعيدة.
لذلك فإن صدور كتاب (القصة القصيرة جداً في العراق) عوّض هذا النقص، وسد الكثير من الثغرات وأوضح وأزال الستار عن ما كان يلف (ق.ق.ج) من المغالطات وعدم الدقة والتشويه، ليتمكن الباحث والناقد والمهتم من الإطلاع عليه وإبداء الرأي.
لقد قسم (هيثم بردى) كتابه إلى قسمين:

الأول: في الجنس والكينونة
وتضمن نبذة تاريخية للقصة القصيرة جداً من الريادة في مستهل الثلاثينات وإلى جيل الألفية الثالثة، بعدها يبين الكاتب بعض التعريفات لـ (ق.ق.ج) لكتاب ونقاد عالميين وعرب أمثال: (وليم . أي . هاريس)، (مارين الوود)، (وولتر كامبل)، (ترنتويل رايت)، (ارسكين كالدويل)، (كاترين بوتر)، (جاسم عاصي)، (سليمان البكري)، (باسم عبد الحميد حمودي) و (د. نجم كاظم عبد الله).
ثم يعرض كينونتها والبنى الارتكازية لها ويقارن بجدول مفصّل بين القصة القصيرة و (ق.ق.ج) من حيث الوحدات (الزمان – المكان – الحدث) والبناء (المقدمة – الذروة – النهاية) والطول وزاوية السرد والوصف ويقول في تجنيسها:
(القصة القصيرة جداً، قياساً إلى صنوها القصة القصيرة، فن جديد يربو عمره على القرن، وحاله حال أي فن استقبل عند ولادته بمشاعر شتى وتشكلت مواقف متباينة إزاءه) ص13.
وقد اختار الباحث في كتابه هذا دراسة نقدية للأستاذ (جاسم خلف الياس) وهي الفصل الأول من رسالة الماجستير التي نالها بتقدير امتياز من كلية التربية ــ جامعة الموصل عام 2007 بعنوان: شعرية القصة القصيرة جداً، هذه الدراسة تعرفنا على مجموعة المعايير التي تجعل النوع جديراً بالتسمية في عناصره وتقنياته، كما تبين تصنيفات النقاد والمفكرين والمتحمسين للقصة القصيرة جداً، ومجمل مسوغات إنكارها، والفروق في تسميات القصة القصيرة / القصة القصيرة جداً بالتفصيل.
ثم تبين لنا - الدراسة- وجهات نظر النقاد بما تتميز به (ق.ق.ج) من مؤشرات دالة، وأدوات نقدية وجمالية تميّز نوعها وتقارن بإسهاب بين القصة القصيرة جداً / القصيدة ( النثر / الومضة)، وتنتهي أطروحة الماجستير بملخص (ما هي القصة القصيرة جداً): ((إن تسمية (القصة القصيرة جداً) هي التسمية المطابقة تماماً لنوع قصصي قصير يستقي أسسه الجمالية من بيئته الداخلية التي منحت الـ (جداً) وجوداً شرعياً لا بفرضه من الخارج عليه بل بتفاعلها مع تجليات وتمظهرات قصصية جعلتها تغاير المواصفات المتحققة في أنواع قصصية أخر، بتعاقد طبيعي بين المؤلف والقارئ فرضته التغيرات الشمولية وبتأثير متبادل بينه وبين الأنواع الأدبية المجاورة له في سياقاته التاريخية والجمالية)) ص47.
جدير بالذكر أن أطروحة (جاسم خلف) في فصلها الأول تحوي في هوامشها على مدى (34 صفحة) أكثر من سبعين مصدراً وعنواناً لأهم الدراسات العربية والأجنبية وما نشر في الدوريات والملاحق الثقافية، إضافة إلى ما نشر على مواقع الانترنت وله علاقة بالقصة القصيرة جداً.

القسم الثاني من الكتاب:
يتطرق إلى الأجيال القصصية ويبدأ بالريادة للقاص (نوئيل رسام) عندما نشر قصته (اليتيم) سنة 1931 وقصة (موت فقير) عام 1930 ويؤكد الناقد (باسم عبد الحميد حمودي) أن (نوئيل رسام) هو أول من ثبت على متن إحدى قصصه مصطلح (قصة قصيرة جداً) والقصتين منشورتين في (ص50 – ص53) من الكتاب.
بتسلسل تاريخي سلس يؤرخ (هيثم بهنام بردى) كل جيل في قسم خاص ويختار لهذا التوثيق إحدى وخمسون قصة لمختلف الأجيال القصصية مرتبة بحسب الحروف الأبجدية لكتابها ويستعرض كذلك أهم المجاميع القصصية الصادرة للكتاب العراقيين والتي ضمت بين دفتيها قصصاً قصار جداً وهنا أورد باختصار الأجيال القصصية وعناوين القصص وكتّابها كما جاءت في الكتاب:

الستينيون
(جلبة خفيفة لمكبرات الصوت/ إبراهيم أحمد)، (الامتحان/ أحمد خلف)، (مرآتان/ جاسم عاصي)، (ايكاروس/ جليل القيسي)، (الصياد/ حسب الله يحيى)، (الحل/ حنون مجيد)، (رجل الممرات/ خالد الراوي)، (ظلال/ عادل كامل)، (التي لا تعرف .. الذي لا يعرف/ عبد الرحمن الربيعي)، (البيت/ عبد الستار ناصر)، (الثور/ مهند الأسدي)، (كدمة صغيرة/ موسى غافل الشطري)، (صندوق الدنيا/ موسى كريدي).

السبعينيون
(السلم/ الياس الماس محمد)، (قضية 17/ حمدي مخلف الحديثي)، (طبل/ حميد المختار)، (خيمة/ عباس خلف علي)، (أهرب من الكآبة تعش سعيداً/ عبد الواحد محسن)، (بيت العروس/ علي حداد)، (لماذا الـ ... لا/ طلال حسن)، (كابوس أبوي/ فرج ياسين)، (أزقة الدهشة/ فؤاد ميرزا)، (الحقيبة والرجل/ محمد سمارة)، (عباءة/ وارد بدر السالم)، (التماهي/ هيثم بهنام بردى).

الثمانينيون
(قاص/ إبراهيم سبتي)، (ثوب أبيض للزفاف/ جمال نوري)، (أيقونة الثكالى/ زيد الشهيد)، (وحشة/ صلاح زنكنة)، (حكاية شرقية/ عمار أحمد)، (مكان خال/ محمد سلطان).

التسعينيون
(خدعة/ أسماء محمد مصطفى)، (ضريبة/ سعدون جبار البيضاني)، (الفكرة/ صباح كريم الكاتب)، (رجل في المحاق/ عائشة عطية النعيمي)، (حظر التجوال/ عبد الأمير المجر)، (ماذا لو؟/ فارس سعد الدين السردار)، (الدفء/ فيصل عبد الوهاب)، (حوار الكركدن والعجوز الماحق/ قصي الخفاجي)، (الطائر المنتحر/ كاظم الحلاق)، (ذكرى/ محمد الأحمد)، (الضوء والظل/ محمد عبد المحسن)، (انتماء/ مشتاق عبد الهادي)، (امرأة/ د. منتصر الغضنفري)، (احتدام/ ناصر قوطي).

الألفية الثالثة
(موسم للحب/ د. أحمد جار الله)، (برقية ألف امرأة/ بولص آدم)، (الورد والحرب/ بيات مرعي)، (الرأس/ جوزيف حنا يشوع)، (كآبة راقصة/ عبد الكريم حسن مراد)، (السنونو والحوت/ نواف خلف السنجاري).

ختاماً أقول: إن كتاب (القصة القصيرة جداً في العراق) هو دراسة مكثفة جديرة بالقراءة لكل المهتمين بـ (ق.ق.ج)، وقد بذل فيه (هيثم بهنام بردى) الكثير من الجهد والوقت في التنقيب والتمحيص والاختيار ليظهر كتابه بهذه الروعة والأهمية بحيث يسهل مهمة الدارسين والمهتمين بتاريخ (ق.ق.ج) في العراق ويمكنهم من معرفة الكثير عن أبرز كتابها مع نماذج من قصصهم، بكل يسر وسهولة.


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
مرزوق
عضو مجاهد
عضو مجاهد


الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 679
نقاط : 982
السٌّمعَة : 77
تاريخ التسجيل : 04/01/2012

مُساهمةموضوع: رد: القصة القصيرة جداً في العراق   الخميس سبتمبر 27, 2012 1:15 pm

شكرا لك أخي على الموضوع


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
خادم المنتدى
الادارة والتواصل
الادارة والتواصل
avatar

الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 5783
نقاط : 8752
السٌّمعَة : 156
تاريخ التسجيل : 11/05/2012
الموقع : منتدى الفردوس المفقود
العمل/الترفيه : أستاذ/الأنترنيت/ القراءة

مُساهمةموضوع: رد: القصة القصيرة جداً في العراق   الجمعة سبتمبر 28, 2012 4:48 pm

تشكراتي الوافرة على هذه الإفادة الطيبة
بوركت و بوركت كل جهودك

دمت بود لا منتهي




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
شهد
عضو جديد


الجنس : انثى
عدد المساهمات : 32
نقاط : 38
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 26/09/2012
العمل/الترفيه : مدرسة

مُساهمةموضوع: رد: القصة القصيرة جداً في العراق   السبت سبتمبر 29, 2012 7:57 am

جهود متميزة
في انتقاء الموضوع
تحياتي
شهد


أحبب حبيبك هونا ماعسى أن يكون بغيضك يوما ما
وأبغض بغيضك هونا ماعسى أن يكون حبيبك يوما ما

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
أبو المعتصم
عضو موهوب
عضو موهوب


الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 107
نقاط : 109
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 07/05/2012
العمر : 36
العمل/الترفيه : الأنترنيت

مُساهمةموضوع: رد: القصة القصيرة جداً في العراق   الأحد سبتمبر 30, 2012 3:56 am

أحسنت الإختيار وشكرا لك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
kloudia
مشرف متميز
مشرف متميز


الجنس : انثى
عدد المساهمات : 679
نقاط : 1057
السٌّمعَة : 42
تاريخ التسجيل : 30/01/2012
الموقع : http://wwpr.forummaroc.net/
العمل/الترفيه : التمريض

مُساهمةموضوع: رد: القصة القصيرة جداً في العراق   الأربعاء أكتوبر 03, 2012 3:03 am

شكرا لك الطرح القيم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://wwpr.forummaroc.net/
 
القصة القصيرة جداً في العراق
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات الفردوس المفقود :: منتدى الثقافة والأدب :: الثقافة والأدب-
انتقل الى: